التخطي إلى المحتوى

تحدث دييجو بابلو سيميوني عن أخبار أتلتيكو قبل مباراة أتلتيكو مدريد وألافيس كورة لايف، ضمن مباريات اليوم المقرر اقامتها مساء الاحد 21 مارس، ضمن منافسات الجولة 28 من الدوري الاسباني.

وتطرق سيميوني في بداية المؤتمر الصحفي عن حالة اللاعبين في فريقه قائلا: “إنهم محترفون ، يعرفون اهمية هذه المباراة ، تدرب الفريق بشكل جيد بالأمس ، بحماس وحماس وتركيزه على لقاء ألافيس”.

وفي سؤال عن ساؤول أجاب سيميوني : “لا أعتبر الأمر بهذه الطريقة والتحدث عن اشخاص، لدينا فريق كبير جدًا ، وكل لاعب في الفريق مهم جدا ، لقد قلتها دائمًا ، الأهمية التي يوليها ساؤول لنا. لقد قيل كل شيء حول ما أقوم به فكر فيه”.

تغيير تشكيلة أتلتيكو مدريد: “نحن نقوم بإختيار التشكيلة حسب الفريق المنافس .. باستثناء مباراة اليوم الآخر ، والتي بدأناها بأربعة ، في أجزاء من البطولة كانت لدينا بطولة جيدة وغير منتظمة والآن لم يبق من المواجهات الا القليل. سنحاول دفع أنفسنا إلى أقصى حد لإيجاد هذه البدائل ويمكنهم الاستجابة بأفضل طريقة “.

وبالنسبة عن سؤاله عن الخوف من بقية المواجهات في الليجا قال: ” قدم الفريق خلال المواجهات السابقة اداء رائعا، نستطيع ان نقول عنه عشره على عشره، اما بقية الأشياء فهي تقع على عاتقي.

كورة لايف مباراة أتلتيكو مدريد وألافيس .. وفي سؤال بشأن ألافيس تحدث بقوله: “فريق صعب للغاية ، فهم واضحون بشأن نقاط قوتهم وضعفهم ، هم دائمًا منافسون ، على الرغم من أن النتائج الآن لا ترافقهم”.

كان هذا بعض ما ورد في المؤتمر الصحفي لسيميوني قبل مباراة أتلتيكو مدريد والافيس المرتقبة، الجدير بالذكر ان تنطلق المباراة في الساعة 8:30 مساء بتوقيت السعودية، الساعة 7:30 مساء بتوقيت مصر.

بعد المباراة:

استعاد أتلتيكو مدريد توازنه في الليجا بفوزه الصعب على حساب ضيفه ديبورتيفو ألافيس 1-0، اليوم الأحد، في إطار الجولة 28 من الدوري الإسباني، ليؤمن صدارته من ملاحقه غريميه برشلونة وريال مدريد.

يدين الفريق المدريدي بالفضل في هذا الانتصار الصعب الذي تحقق على ملعب (واندا ميتروبوليتانو) للمهاجم المخضرم وهدافه الأوروجوائي لويس سواريز صاحب الهدف الوحيد في الدقيقة 54.

ورفع الـ”بيستوليرو” رصيده إلى 19 هدفا هذا الموسم في الليجا، يأتي بها مباشرة في المركز الثاني خلف رفيق دربه السابق الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد برشلونة، صاحب الـ21 هدفا.

وعاد رجال المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني بهذه النتيجة لسكة الفوز سريعا بعد تعثر الجولة الماضية بالتعادل سلبيا أمام خيتافي.

ورفع الفوز رصيد “الروخيبلانكوس” إلى 66 نقطة في الصدارة، بفارق 6 نقاط كاملة عن الميرينجي، و7 عن البلوجرانا مؤقتا، الذي سيحل ضيفا على ريال سوسيداد اليوم على ملعب (ريالي أرينا).

من جانبه تجمد رصيد الفريق الباسكي عند 23 نقطة يظل بها قابعا في المرتبة 19 (قبل الأخيرة)، بعدما استقبل خسارته الرابعة في آخر 5 مواجهات، علما بأن الفريق لم يتذوق طعم الفوز من 6 جولات، وتحديدا منذ فوزه بهدف نظيف على بلد الوليد.